ثاني شخصية في موريتانيا بعد غزواني يدون حول فيروس كورونا

دون للمرة الأولى حول فيروس كورونا الشخصية الثانية في البلد، حيث غرد رئيس البرلمان الموريتاني السيد الشيخ ولد بايه على حسابه الخاص في تويتر على الأحداث المتسارعة  لمواجهة فيروس كورونا ما نصه:

” بكل طاقاتنا نحضر لحرب مع عدو خبيث سينتهز نقاط ضعفنا للقضاء علينا” مؤكدا أن طواقم قطاع الصحة وحدها ستكون في مواجهته على الخطوط الأمامية ومضى يقول معلقا على واجبنا اتجاه هذه الحرب : أقل ما يجب علينا كشعب وقيادة هو الدعم بكل الوسائل المتاحة واحترام التعليمات والإنضباط والدعاء من أجل النجاة والتوفيق فيها”.