الحكومة تفتح تحقيقا في أسباب وفاة سيدة كانت تحت الحجر الصحي

أعلنت الحكومة الموريتانية إنها قررت فتح تفتيش دقيق في أسباب وحيثيات وفاة سيدة كانت تحت الحجر الصحي.

وأعلنت موريتانيا أمس عن أول حالة وفاة بسبب فيروس “كورونا” وذلك لسيدة فرنسية من أصل موريتاني كانت في الحجر الصحي الاحترازي بأحد فنادق العاصمة نواكشوط.

وتوفيت السيدة داخل سيارة الإسعاف أثناء نقلها من الفندق الذي كان يحجر عليها فيه باتجاه المستشفى، وأكدت الفحوص عقب وفاتها إصابتها بفيروس كورونا، وذلك وفقا لما أعلنه وزير الصحة محمد نذير ولد حامد في تصريحات عبر التلفزيون الرسمي.

الأخبار