التحضيرات الأخيرة لتوزيع مساعدات على 20 ألف أسرة

تحضر الحكومة الموريتانية لتوزيع مساعدات غذائية على 20 ألف أسر فقيرة في نواكشوط نهاية الأسبوع الجاري، وذلك ضمن خطة للتخفيف من وقع الانعكاسات الاقتصادية لفيروس كورونا المستجد، وظروف إغلاق المدن، وحظر التجول على الفقراء.

وعقد الأمين العام لوزارة الداخلية محمد ولد اسويدات اليوم الأربعاء اجتماعا لنقاش خطة التوزيع حضره ولاة ولايات نواكشوط الثلاث، وحكام مقاطعاتها، وعمد بلدياتها.

ويتوقع أن تتم عملية التوزيع الجمعة القادم.

وتم خلال الاجتماع الاتفاق على تشكيل لجان إشراف على عملية التوزيع، وتضم اللجنة المقاطعة حاكم المقاطعة، وعمدتها، وقادة الأجهزة الأمنية فيها، إضافة لرأس اللائحة الخاسرة في الانتخابات البلدية.

وتتخوف الحكومة من أن يؤدي التوزيع إلى حصول تجمع في الأحياء التي سيتم فيها، وتسعى لاتخاذ إجراءات تضمن حصول التوزيع دون خرق إجراءات الوقاية والسلامة من فيروس كورونا المعتمدة من الجهات الصحية.

وأعلنت موريتانيا قبل ثلاثة أسابيع حظرا للتجول في المدن من السادسة مساء وحتى السادسة صباحا، وأتبعته بقرار يمنع التبادل أو التنقل بين الولايات، وذلك ضمن إجراءاتها للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

الأخبار إنفو