الحكومة تطلق حملة لمساعدة الأسر الفقيرة

أطلقت الحكومة الموريتانية، اليوم الخميس، المرحلة الأولي من الحملة والطنية، لتوزيع المساعدات الاجتماعية، على الأسر الأكثر فقرا في مقاطعة در النعيم بولاية نواكشوط الشمالية للتخفيف من وطأة جائحة كورنا.

وتشمل هذه المساعدات، بعض المواد الغذائية، من أرز، وسكر وزيت ولبن مجفف وعجائن، وتأتي هذه المرحلة بعد عملية إحصاء ميداني قامت به وزارة التشغيل والشباب والرياضة بالتعاون مع بعض الشباب المتطوعين العاملين بهيئات المجتمع المدني للحالة الاجتماعية للأسر الأكثر احتياجا في دار النعيم.

وحسب ما أوردت الوكالة الموريتانية للأنباء (رسمية) فإن هذه المرحلة، تعد مرحلة تجريبية لتجنب التجمع، وتوصيل المساعدات لمنزل كل مستفيد، بعد أن أصبحت الوزارة تملك خارطة بيانات ومعلومات الأسر المستفيدة.

صحراء ميديا