الجيش يسلم معونات غذائية لـ 20 ألف أسرة

بدأ الجيش الموريتاني تسليم معونات غذائية لصالح 20 ألف أسرة في العاصمة نواكشوط من ذوي الدخل المحدود، وذلك في إطار خطة الحكومة للحد من آثار استراتيجية منع انتشار فيروس «كورونا» المستجد والتي من أبرزها إغلاق الأسواق وحظر التجوال.

وأطلقت عملية توزيع هذه المواد الغذائية من طرف المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء (تآزر)، مساء أمس السبت، وذلك بالتعاون مع وزارات الدفاع الوطني والداخلية واللامركزية والصيد والاقتصاد البحري، بالإضافة إلى مفوضية الأمن الغذائي.

وبحسب ما أعلن فإن كل أسرة ستحصل على 25 كلغ من الأرز و10 كلغ من المعجونات الغذائية و10 كلغ من السكر بالاضافة إلى 5 كلغ من الحليب المجفف و4 ليترات من زيوت الطهي و15 كلغ من السمك يتم سحب 1 كلغ منها يوميا عبر وصل من نقاط توزيع الشركة الوطنية لتوزيع الأسماك هذا بالاضافة إلي 10 قطع من الصابون.

وأعلنت الحكومة أنه تفادياً للازدحام كلف الجيش الوطني بمهمة توصيل هذه المساعدات الغذائية لمستحقيها في بيوتهم ودون عناء بناء على المعلومات الاحصائية التى قدمتها اللجان المقاطعية على مستوى مقاطعات نواكشوط التسع بهذا الخصوص.

ومن المنتظر أن تنطلق في غضون أيام عملية الدعم المالي التي أعلن عنها الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، والتي ستشمل 30 ألف أسرة محتاجة في عموم التراب الوطني، كما سيتم توسيع عملية التوزيع المجاني للمواد الغذائية لتشمل كافة المناطق الداخلية من البلاد.

صحراء ميديا