مالي: كيتا يخصص 500 مليار للتصدي لفيروس كورونا

أعلن الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا عن تخصيص مبلغ 500 مليار افرنك إفريقي، حوالي 830 مليون دولار، لمواجهة آثار فيروس كورونا المستجد.

وأضاف كيتا في خطاب جديد وجهه للماليين، أن 100 مليار افرنك من هذا المبلغ، مخصصة للأسر الأكثر هشاشة، على مستوى 703 بلديات على عموم تراب البلاد.

وأعلن الرئيس المالي كذلك عن اتخاذ تدابير جديدة، بينها تخفيض الضرائب 3 أشهر عن المواد الأساسية، وعن تحمل فواتير الماء والكهرباء لشهري ابريل ومايو، بالنسبة للفئات الاجتماعية الضعيفة.

وقال كيتا إن 56 ألف طن من الحبوب، و16 ألف طن من علف الحيوانات، سيتم توزيعها مجانا على السكان الأكثر عرضة للتأثر بجائحة كوفيد 19، مضيفا أن 20 مليون كمامة ينتظر أن تصل البلاد الأسبوع المقبل.

وبالموازاة مع هذه التدابير، التي تأتي بهدف التخفيف من آثار فيروس كورونا، أعلن الرئيس المالي كذلك أن الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية، ستجرى في 19 ابريل الجاري.

وكان كيتا قد أعلن في وقت سابق عن حالة الطوارئ الصحية، وعن حظر تجول جزئي، كما مددت الحكومة قبل أيام فترة تعليق الدراسة.

وقد أصاب فيروس كورونا المستجد 87 شخصا في مالي، بينهم 7 وفيات، و22 تماثلوا للشفاء.

الأخبار