حالة استنفار بسبب الحالة الجديدة.. ومعلومات عن سبب الإصابة !

عرفت الساعات الماضية نشر العديد من التطورات المرتبطة بحالة الإصابة الثامنة بفيروس كورونا، حيث تواصل الجهات الصحية التحقيق في مسار الإصابة لوضع اليد على تشخيص كامل لكيفية تسلل الفيروس ومعرفة مصدر العدوى.

وأفادت مصادر ميدانية من مقاطعة الرياض جنوب نواكشوط بفرض وحدات من الحرس طوقا على الحي الذي كانت تقطن فيه السيدة المصابة، حيث تم وضع جميع مخالطيها تحت الحجر الصحي بانتظار اكتمال عملية التحقيق ومعرفة لائحة الأشخاص الذين خالطتهم مؤخرا.

وتفيد مصادر متطابقة بأن أسرة السيدة كانت تستضيف شخصا تمكن من التسلل قبل أيام قليلة قادما من السنغال، ونزل لدى الأسرة باعتباره صديقا لأحد أبنائها.

وتعزز هذه الإصابة المخاوف المرتبطة باحتمال وصول أحد المتسللين من الحدود وتمكنه من دخول العاصمة وانتشار الفيروس مجددا بعد أن تعافت آخر إصابة وشهدت البلاد خلال الأسبوعين الماضيين حالة من الهدوء رغم الانتشار الواسع للفيروس في دول الجوار.

المصدر