وزارة الصحة: لدينا حالة اشتباه بكورونا وتحرياتنا مستمرة

قال المدير العام للصحة العمومية سيدي ولد الزحاف، في تصريح لـ «صحراء ميديا» إن الوزارة سجلت اليوم الثلاثاء حالة يشتبه في إصابتها بفيروس «كورونا» المستجد، ولكن التحريات ما تزال مستمرة للتأكد بشكل نهائي من التشخيص قبل إعلانها للرأي العام.

وأضاف ولد الزحاف في اتصال هاتفي مع «صحراء ميديا» إن مصالح الوزارة ما تزال تجري تحرياتها للتأكد من الإصابة، وستعلن نتيجة هذه التحريات في غضون ساعات.

من جهة أخرى قالت مصادر داخل وزارة الصحة إن الفحص الذي خضع له المشتبه في إصابته لم تخرج نتيجته بعد، مرجحة أنه سيكون جاهزاً عند حوالي الساعة التاسعة والنصف ليلاً.

في غضون ذلك أكدت مصادر مطلعة لـ «صحراء ميديا» أن الأمر يتعلق بموريتاني يبلغ من العمر ستين عاماً، ظهرت عليه أعراض حمى ونزلة برد وصعوبة في التنفس، يوم الاثنين الرابع من شهر مايو الجاري، وزار عدة عيادات والتقى أخصائياً في أمراض الجهاز التنفسي خلال الأيام الأخيرة، ولكن لم يتم تشخيصه كمصاب بالفيروس.

وأضافت المصادر أن المعني تدهور وضعه الصحي، فجر اليوم الثلاثاء، وأصيب بضيق حاد في التنفس، ليتوجه إلى مستشفى أمراض القلب حيث تم الاشتباه في أنه مصاب بالفيروس، وأبلغت به الوزارة التي ما تزال تجري تحقيقاتها وتحرياتها قبل إعلان الإصابة.

وأكدت المصادر التي تحدثت لـ «صحراء ميديا» أن المعلومات الأولية التي بحوزة السلطات تؤكد أن المعني لم يسافر مؤخراً، وأن آخر سفر له خارج البلاد كان منذ عامين.

وفي حالة تأكدت الحالة ستكون هذه هي تاسع إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد.

صحراء ميديا