النشرة اليومية لوزارة الصحة حول فيروس كورونا

لتمكين الرأى العام الوطني من الإطلاع على حالة الوباء و التزاما منها بمبدأ الشفافية في هذا الصدد.
و قال مدير الصحة الدكتور سيدى ولد الزحاف خلال تقديمه للوضعية هذا المساء إنها تميزت بعدد من الحالات تم تسجيلها اليوم اضافة إلى الحالات العشر التى تم تسجيلها أمس موضحا أن هذه الحالات تتوزع على النحو التالي:
حالة في عدل بكرو بالحوض الشرقي وحالة في مقاطعة كيفه اما الحالات المتبقية فقد سجلت في نواكشوط.
وأوضح أنه لم تسجل حالة وفاة جديدة وأن الحالات التى سجلت مؤخرا هي حالات مجتمعية.
وأكد أن الوزارة بصدد دراسة الصلات بين كل هذه الحالات وقد استطاعت لحد الساعة التعرف على بعضها فيما تزال التحريات متواصلة لتحديد البقية.
وأبرز أن الحالات التى تم تسجيلها في نواكشوط ثبت أنها كانت مخالطة للحالة التاسعة بما في ذلك الحالة التى سجلت فى كيفه.
وبخصوص الحالة التى سجلت فى عدل بكرو فتتعلق بمتسلل قادم من الأراضي المالية وقدم تم وضعه تحت الحجر الصحي.
وجدد مدير الصحة الدعوة للمواطنين على مختلف مستوياتهم الى التقيد بالإجراءات الاحترازية المتمثلة في البقاء فى البيوت وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى وغسل الأيدى بالماء والصابون والحرص على التباعد الاجتماعي واستخدام الكمامات أو اللثام أو ما يقوم مقامه.
وطالب المواطنين بالتبليغ عن الحالات التى تظهر عليها أعراض قد تكون مظنة للمرض وبعدم التوجه إلى المصحات عندما يتعرضون للحمى وإنما الاتصال بالرقم 1155 للابلاغ حيث ستنتقل الفرق الطبية إليهم.

و.م.ا