السنغال تستفيد من تخفيض خدمة دينها الخارجي

ينتظر أن تستفيد السنغال من تخفيض خدمة دينها الخارجي بحوالى 137 مليون يورو هذا العام، وذلك إثر تجميد سداد الديون الذي قررته دول مجموعة ال20، لمساعدة البلاد على مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت وزارة المالية والميزانية السنغالية، عن تخصيص هذه الميزانية لتمويل “النفقات الصحية والاجتماعية والاقتصادية لبرنامج الصمود الذي يهدف إلى مواجهة تداعيات وباء كوفيد 19”.

ورحب الرئيس السنغالي ماكي صال بقرار مجموعة ال20 تجميد سداد ديون الدول الأكثر فقرا، مجددا الدعوة إلى “إلغاء كل الديون لأن ذلك أكثر واقعية”.

وقد استفادت من تعليق الديون قبل أيام كل من إثيوبيا وتشاد وجمهورية الكونغو وباكستان، وقبل ذلك استفادت منه 8 دول أخرى، بينها مالي وبوركينا فاسو.

وكانت مجموعة ال20 قد اتخذت منتصف ابريل الماضي قرارا غير مسبوق، يقضي بتعليق خدمة الدين لمدة سنة بالنسية للدول الأكثر فقرا في العالم، لمساعدتها في مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.

الأخبار