وقفة احتجاجية لذوي فتاة اغتصبت وقتلت بنواكشوط

تظاهر عدد من أقارب فتاة عثر عليها الجمعة مغتصبة ومقتولة بمقاطعة دار النعيم في ولاية نواكشوط الشمالية، اليوم أمام مفوضية الشرطة التي تتولى التحقيق في القضية، وطالبوا بضمان إنفاذ العدالة، وتطبيق القانون.

وتتهم أسرة الفتاة المقتولة الشرطة بالتواطئ مع موقوفين على خلفية الحادث، وتطالب السلطات بضمان إجراء تحقيق شفاف، واحترام القوانين الحاكمة في المجال.

وقال خليفة يب – وهو أفراد الأسرة – في تصريح للأخبار إن لاحظوا أن من أوقفتهم الشرطة على خلفية الحادث يوجدون في مكان واحد، ولديهم هواتفهم، ويتواصلون عبر الواتساب، واصفا العلاقة بين بعض الموقوفين وأفراد الشرطة بأنها “مريبة”.

وشدد ولد يب على أن الأسرة لن تقبل بأقل من العدالة، وإنزال العقوبات بكل المتورطين في الحادث الذي وصفه بالأليم.

الأخبار إنفو