جميل منصور يرد على دعوة ولد الددو لمقاطعة فرنسا

جميل منصور يرد علي الشيخ محمد الحسن ولد الددو لمقاطعة الدولة الفرنسية والبضائع الفرنسية تنديدا لتصريح الرئيس الفرنسي ماكرون بعدم محاسبة صحيفة شارلي إبدو الفرنسية لإساءتهم (لمقام النبي صلى الله عليه وسلم).

نص التدوينة:

قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة ما، ومقاطعة بضائعها، تتطلب أن يصدر عن هذه الدولة وعن من يحكمها الجرم الأصلي المقتضي لذلك، أما أن لا تأخذ على المجرمين المسيئين، أو أن ترفض إدانتهم، وتلك سقطة وسوء دون شك، فذاك دون الفعل المستحق لهذه الدعوة، ومع ذلك سحقا للإساءة والمسيئين، ولا بارك الله فيمن يتفهم أو يبرر.