مواطنون ببلدية فصالة يشتكون مصادرة قطعهم الأرضية [نص الرسالة]

طالب متحدثون باسم مجموعات أسرية بفصالة شرق موريتانيا من السلطات العليا التدخل لإنصافهم ومنع مصادرة أراضي مملوكة لهم.
ويتهم الأهالي البلدية بمصادرة أراضيهم بمباركة السلطات البلدية هناك، وذلك لبناء ثانوية يرى الأهالي ان بإمكان البلدية بناءها في مكان آخر حسب رسالة الشكاية الذي حصلت شنقيط ميديا على نسخة منه.

نص الرسالة:

رسالة شكاية من أسر بفصالة بعد سعي جهات محلية لمصادرة أراضي مملوكة لهم
تفاجئنا في مدينة فصالة بإقدام السلطات الإدارية والبلدية على مصادرة مساحات ارضية مملوكة لنا بحجة انها ستستخدمها في الصالح العام (بناء ثانوية) علما أن لديها كثير من الخيارات.

ونحن هنا اذ نبدي استغربنا الشديد من تصرف البلدية واستهدافها المباشر لنا ونحن أهل الأرض ومعمريها لنسجل ما يلي:

– مطالبتنا السلطات العليا بالتدخل ومنع البلدية من مصادرة أراضينا
– مضينا قدما في الوقوف دون مصادرة اراضينا مهما كلف الثمن، ما دام الحق لنا والقانون لا يتعارض مع ذلك، في ظل وجود خيارات متعددة امام البلدية وقد تكون اماكن افضل.
– تأكيدنا على شرعة مطلبنا في الإبقاء على المساحة التي كنا نعمرها منذ وقت طويل.
وفي الأخير نجدد ثقتنا في ان السلطات العليا ببلدنا لن تكون عونا للظالم، وستقف إلى جنب المواطنين والمظلومين.
عن الأسر:
كدادو ولد محمد ولد افراري
إيخليهنه ولد رمظان
عثمان ولد أهل لمين