تصعيد خليجى ضد أبرز رموز المعارضة الموريتانية

صعدت وسائل إعلام خليجية ( سعودية تتخذ من الإمارات العربية مقرا لها) ضد المعارض الموريتانى السابق ورجل الأعمال البارز المصطفى ولد الإمام الشافعى، وسط جمود فى العلاقة بين العربية السعودية وموريتانيا منذ وصول الرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى للسلطة.

وتناول موقع العربية نت عودة المعارض ولد الإمام الشافعى بالقول ” رجل قطر في الساحل” يعود لموريتانيا بعد نفي دام 10 سنوات“.

وقالت العربية إن المخابرات القطرية منحت ولد الشافعى طائرة خاصة فخمة بتوصية من ديوان الأمير.

ويشير التقرير إلى انزعاج الحكومة السعودية من الحضور المتنامى للرجل بالقارة السمراء، وعلاقاته الجيدة مع صناع القرار الجدد بموريتانيا.

كما أن انحياز المصطفى ولد الإمام الشافعى للدولة القطرية أثار غضب بقية دول الخليج، بحكم تأثيره الكبير فى بعض الدول الإفريقية، والتى تطورت علاقتها بقطر خلال الفترة الأخيرة بشكل لافت.

زهرة شنقيط