استدعاء عناصر من الشرطة الوطنية للمجلس التأديبي

شنقيط ميديا _ وجه المدير العام للأمن الوطني الجنرال مسقارو ولد سيدي برقية إلى الإدارات التابعة لقطاعه باستدعاء سبعة أفراد من الشرطة أمام إدارة المصادر البشرية، وبدء إجراءات مثولهم أمام المجلس التأديبي.

 ومن بين من وردت أسماءهم في البرقية رقيب موقوف منذ أسابيع بتهمة العلاقة بالرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز يدعى عدنان محمد محمود، تم إيقافه منذ أكثر من شهر.

 وحدد ولد سيدي الاثنين القادم 08 فبراير الجاري موعدا
لمثول الأفراد السبعة، أمام إدارة المصادر البشرية بإدارة الأمن الوطني.

وشملت البرقية أسماء كل من:
– عدنان محمد محمود – رقيب شرطة – إدارة أمن الدولة.
– محفوظ ولد محمد سالم – وكيل شرطة – مفوضية الخاصة بالأمن العمومي.
– همر باديان – رقيب أول – المفوضية رقم: 3 في عرفات.
– سيدي محمد السالك – وكيل شرطة – مفوضية رقم: 3 في عرفات.
– محمد عبد الله باباه – وكيل شرطة – مفوضية رقم: 3 في الميناء.
– سيدي المختار الشيخ – وكيل شرطة – المفوضية الخاصة لبير 75 (المعبر الحدودي مع الجزائر).
– القاسم عبد الله بوكم – وكيل شرطة – السرية الأولى لحفظ النظام.