صوملك تندد بأعمال الشغب في مدينة اركيز وتعتبرها غير مبررة

نددت شركة الكهرباء “صوملك” بأعمال الشغب التي نفذها محتجون باركيز اليوم، معتبرة أن عجز بحوالي ١٠٠ كيلووات من الطلب في وقت الذروة، لا يمكن أن يبرر هذه الأعمال.

وقالت الشركة في بيان، إن “وضعية الكهرباء في المدينة تحسنت جذريا بالمقارنة مع السنوات الماضية حيث الطلب في المدينة يبلغ حوالي ٥٠٠ كيلووات و المولد الرئيسي بالمدينة يوفر الان طاقة بمعدل ٤٠٠ كيلووات”.

وأضاف البيان أن “مدينة اركيز مشمولة كباقي عواصم المقاطعات في البرنامج الموسع لتقوية البني التحية الكهربائية والذي سينطلق قريبا مع وصول اول دفعة من المولدات ذات الجودة العالية نهاية الشهر الجاري”.

إلى ذلك، اقتحم متظاهرون اليوم، منشآت عمومية بمدينة اركيز وعبثوا ببعض محتوياتها، احتجاجا على الانقطاع المتكرر للكهرباء بالمدينة.

المصدر: صحراء ميديا